أو عبر حوالة بنكية لحساب منظمتنا / Or via bank transfer to our organization’s account
Account No146567
SwiftZKBATRIS
IBAN TLTR53 0020 9000 0014 6567 0000 01
IBAN USDTR26 0020 9000 0014 6567 0000 02
IBAN EURTR96 0020 9000 0014 6567 0000 03
Account HolderINSAN HAYIR KALKINDIRMA DERNEĞİ (GIRAS)

تسعى جمعية غراس الخير الإنسانية لتأمين كفالة 700 طفل يتيم/ة في عام 2024، إذ أن مشكلة انتشار الأيتام في الشمال السوري وعرسال بلبنان تعج جرحاً كبيراً ما زال مفتوحاً.
وتستهدف جمعيتنا في حملتها الأطفال ممن هم دون 15 عاماً، إذ يبلغ عدد الأطفال المكفولين اليوم 270، فيما يوجد 430 طفل يتيم على قوائم الانتظار.
وخصصنا جمعيتنا حزمتي كفالة:
الأولى لكفالة يتيم لمدة شهر واحد
والثانية 
لكفالة يتيم لمدة عام كامل

الأيتام أضعف حلقة في السلسلة المجتمعية

يعد ملف الاطفال الأيتام جرحاً حساساً ومفتوحاً في مناطق النزوح، فأصبحوا أيتام الأبوين أو أحدهما كنتيجة حتمية للحرب في سوريا وإمعان نظام بشار الأسد في قمع شعبه.
فالأيتام بطبيعة الأحوال يحتاجون إلى دعم ومساعدة وتوفير احتياجاتهم الأساسية للبقاء على قيد الحياة، وفي شهر رمضان، تزداد حاجتهم أكثر إلى رعاية والاهتمام وتلبية احتياجاتهم الأساسية وتوفير الظروف الملائمة لهم لقضاء هذا الشهر المبارك.

الغالبية غير مكفولة

وبحسب تقرير لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونسف”، قالت أنه يوجد في سوريا قرابة المليون طفل يتيم، مشيرةً إلى أن 90% منهم غير مكفولين.
ويعيش في مخيمات النازحين شمال غرب سوريا ما يقارب 680 ألف طفل نسبة كبيرة منهم من الأيتام والذين يجدون صعوبةً في التأقلم مع العيش ويعانون من أزمات نفسية و صحية واقتصادية كبيرة إذ أن معظمهم يجدون صعوبات في تأمين المستلزمات الحياتية ومغيبين عن مقاعد الدراسة، بحسب تقرير الأمم المتحدة.
وفي تصريح سابق منفصل حذّرت اليونيسف من أن زلزال 2023 وسنوات النزاع في سوريا تركت ملايين الأطفال في خطر متزايد من الإصابة بسوء التغذية.
ووثقت أن “الانتهاكات الجسيمة لحقوق الأطفال” منذ بداية النزاع أسفرت عن قتل أو جرح حوالي 13 ألف طفل في سوريا، وفقًا لبيانات الأمم المتحدة.
وفقاً لتقديرات الأمم المتحدة، فإن أكثر من 609,900 طفل دون سن الخامسة في سوريا يعانون من التقزم الناجم عن نقص التغذية المزمن ويسبب أضرارًا بدنية وعقلية للأطفال لا يمكن التعافي منها. ويؤثر ذلك على قدرتهم على التعلم وإنتاجيتهم في مرحلة البلوغ.

قال سيدنا محمد صلى الله عليه والسلام في حديثه الشريف: “إن الصدقة لتطفئ غضب الرب وتدفع ميتة السوء” (رواه الترمذي).

القليل يعني لهم الكثير..
خير الناس أنفعهم للناس